ترحيل 450 مواطنا من المغاربة العالقين بفرنسا

ترحيل 450 مواطنا من المغاربة العالقين بفرنسا

A- A+
  • تم تنظيم ثلاث رحلات للخطوط الملكية المغربية، اليوم الجمعة، اثنتان من مطار شارل دوغول بباريس، وواحدة من مارسيليا، في اتجاه مراكش على متن كل رحلة 150 راكبا، في إطار عملية إعادة المغاربة العالقين بفرنسا.

    وستتوجه مجموع هذه الرحلات الإنسانية، التي تشمل مواطنين يتوفرون على تأشيرات قصيرة المدة في وضعية هشة، لاسيما الأشخاص المرضى والذين خضعوا لعمليات جراحية، فضلا عن الأشخاص كبار السن، إلى مدينة مراكش.

  • وجرت مختلف عمليات العودة، المنظمة من طرف السفارة والقنصليات العامة للمغرب في فرنسا بتعاون مع السلطات الفرنسية، في احترام تام لتدابير الوقاية والبروتوكول الصحي الجاري به العمل.

    وأوضح القنصل العام للمغرب بمرسيليا، يونس الديغوسي، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن الرحلة الإنسانية التي تمت اليوم الجمعة، كانت مشتركة بين قنصليتي مارسيليا ومونبولييه. وقد شملت 150 شخصا، 75 من كل قنصلية، أغلبيتهم من الأشخاص كبار السن أو المرضى، والأزواج رفقة أطفال صغار السن.

    وأشار الدبلوماسي المغربي إلى أن هذه العملية تأتي عقب عملية مماثلة جرت يوم 22 يونيو، وهمت رحلة مشتركة للعودة بين قنصليتي مارسيليا ومونبولييه. حيث جرت بكيفية سلسلة بتنسيق مع السلطات الفرنسية.

    من جهة أخرى، يتوقع أن تجري رحلات عودة أخرى يوم غد السبت: اثنتان من باريس وأخرى من بوردو على متنها نفس عدد الركاب.

    وبدأت المرحلة الأولى من عملية إعادة المغاربة العالقين بفرنسا في 22 يونيو الجاري، من خلال عودة مئات من الأشخاص انطلاقا من عدة مدن فرنسية، لاسيما من باريس ومارسيليا وليون.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    هل تتهاوى خيمة ”إخوان” العثماني؟