الفيدرالية المغربية للإعلام تطالب الحكام الجزائريين بالاعتذار

الفيدرالية المغربية للإعلام تطالب الحكام الجزائريين بالاعتذار

A- A+
  • نددت الفيدرالية المغربية للإعلام، بالانحراف الإعلامي الجزائري الشنيع، إثر تطاول إحدى القنوات التلفزية الجزائرية على الشعب المغربي ورموزه الثابتة ومؤسسته الملكية في شخص الملك محمد السادس.

    وشددت الفيدرالية في بيان توصلت “شوف تيفي” بنسخة منه، على أن ما تضمنه برنامج القناة الجزائرية الموالية لإعلام العسكر من تهجم واضح وسخرية تافهة وتعليقات مقيتة تمس كرامة الشعب المغربي، ولا تمت بأية صلة للأخلاق والقيم والأعراف الإعلامية، كما أنها تخرق بشكل واضح القوانين والمبادئ الدولية التي تؤطر العمل الإعلامي وخاصة البرامج الترفيهية.

  • وأكد البيان على أن ما تضمنه البرنامج المذكور من حث على الحرب والعنف والكراهية والعنصرية والتمييز في حق المواطنين المعتنقين للديانة اليهودية، داخل المغرب وخارجه يتنافى بشكل واضح مع المبادئ الدولية التي تؤطر الممارسة المهنية في مجال الصحافة والإعلام.

    ودعت الفيدرالية في ختام البيان، كل المسؤوليين على تدبير الشأن العام في الجزائر إلى التحلي بالحكمة ومراعاة أواصر الجوارـ وما يربط الشعبين المغربي والجزائري من تاريخ ومصير مشترك، وديانة واحدة، مطالبة الحكام الجزائريين بالاعتذار والتراجع عن الحملة المرفوضة التي يحرضون عبرها على الكراهية والحقد والتمييز المحفزين على التوتر والعنف والحروب.

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    لزرق: تعديل النمط الانتخابي بات حاجة ملحة اليوم ويجب أن يكون للمصلحة الوطنية