لزرق : مجلس الأمن سيشهد تضاربا بين روسيا وأمريكا حول الصحراء المغربية

لزرق : مجلس الأمن سيشهد تضاربا بين روسيا وأمريكا حول الصحراء المغربية

A- A+
  • انطلقت الجلسة المغلقة لمجلس الأمن الدولي بطلب من ألمانيا، حول الصحراء المغربية، والمستجدات الأخيرة، خاصة العملية الأمنية للجيش المغربي، بالكركرات، وكذا الاعتراف التاريخي لأمريكا بمغربية الصحراء.

    الجلسة التي تحظى بمتابعة دولية واسعة، خاصة إقليميا وقاريا، حيث تترأس جنوب افريقيا جلسة اليوم الإثنين 21 دجنبر 2020، وبحضور مندوبي 15 دولة بينهم الخمس الدائمي العضوية وعلى رأسهم أمريكا حاملة القلم بالمجلس، والمكلفة بصياغة التوصيات والقرارات.

  • وفي ذات السياق، أفاد المحلل السياسي رشيد لزرق، بأن جلسة مجلس الأمن الدولي، ستشهد
    تضاربا بين مندوب روسيا ومندوبة الولايات المتحدة الأمريكية، حول اعتراف أمريكا بسيادة المغرب على الأقاليم الجنوبية، لكن لن يخرج قرار مجلس الأمن عن دعوة أطراف النزاع إلى ضرورة ضبط النفس واحترام وقف إطلاق النار.

    وأفاد المحلل، بتصاعد المطالب الداعية، إلى استئناف المفاوضات بين الأطراف المعنية، والتعجيل بتعيين مبعوث أممي جديد خلفا للمبعوث الأممي السابق، ليتولى تتبع المفاوضات بغاية تسريع إيجاد حل دائم ونهائي لقضية الصحراء المغربية تحت إشراف الأمم المتحدة.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    الرباط:بنكيران يطمئن الحركة بعدم تشكيل حزب جديد ويرفض المصالحة مع تيارالاستوزار