وفاة والدة المعارض الصحراوي مصطفى سلمى في الشتات يثير جدلا حول وضعية المحتجزين

وفاة والدة المعارض الصحراوي مصطفى سلمى في الشتات يثير جدلا حول وضعية المحتجزين

A- A+
  • نشر مصطفى سلمى ولد سيدي مولود خبرا محزنا على صفحته الفيسبوكية، وأعلن الصحراوي المغربي الذي انشق في وقت سابق عن جبهة البوليساريو لاختلاف كبير مع توجهها، عن وفاة والدته منت العربي ولد سيدي أحمد، ونشر مصطفى سلمى صورة والدته من مخيمات الحمادة في تندوف، وهي صورة معبرة عن التباعد العائلي الذي يعيش في خضمه الصحراويون المحتجزون من قبل عصابة البوليساريو.

    وضعية الصحراوي ولد سيدي مولود الذي يعيش منذ سنوات في شبه إقامة إجبارية في موريتانيا، تعكس وضعية أغلبية الصحراويين الذين يعيشون في تباعد تام عن أبنائهم وآبائهم وزوجاتهم.. وكثير من الحالات تعبر عن مأساوية التفرقة الاجتماعية التي أحدثها الانفصاليون بتحويل المخيمات إلى سجن كبير ومنع التقاء الأسرة الواحدة الموزعة بين المغرب ومخيمات الخزي والعار.

  • تجدر الإشارة إلى أن مصطفى سلمى يعيش وضعية اجتماعية خطيرة، بعيدا عن أبنائه وزوجته وأسرته، واليوم يتلقى خبر وفاة والدته دون أن يتمكن من حضور جنازتها..ويا له من وضع خطير..عزاؤنا للمعارض الصحراوي في هذا المصاب الجلل..

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    نزيف الاستقالات بعيد المجلس الوطني لـ ”البيجيدي” يستمر