المكتب التنفيذي للنقابة الوطنية للصحافة المغربية يجتمع لدراسة أوضاع الصحافيين

المكتب التنفيذي للنقابة الوطنية للصحافة المغربية يجتمع لدراسة أوضاع الصحافيين

A- A+
  • عقد المكتب التنفيذي للنقابة الوطنية للصحافة المغربية اجتماعا عن بعد، أمس الخميس، لتدارس جملة من القضايا المتعلقة بطريقة عمل أجهزة النقابة، في ظل الظروف الصعبة التي فرضتها جائحة كوفيد 19، وبأوضاع الصحافيين خلال ذات الظرفية، وبمهام أخرى تنظيمية وتدبيريه.

    وخلال هذا اللقاء، استحضر المكتب التنفيذي الأدوار الطلائعية لوسائل الإعلام المسؤولة وما أسداه رجال ونساء الإعلام من تضحيات وخدمات متميزة، بتخندقهم في الصفوف الأمامية، كباقي الفئات التي تصدت للوباء بشجاعة وعزيمة ونكران الذات، وبهذه المناسبة يسر المكتب التنفيذي أن يجدد مرة أخرى اعتزازه بمواقف بعض مقاولات الصحافة الوطنية وتقديرها، أولا لروح الوطنية العالية التي تعاملت بها مع أوضاع الصحافيين، في عز الانعكاسات الخطيرة لفيروس كورونا على مقاولاتها، وثانيا لالتزامها بعدم مساس أجور وحقوق الصحافيين والصحافيات المشتغلين لديها. من جهة أخرى استغرب المكتب من سلوك مسيري بعض المقاولات الصحفية الذين اختاروا نهج الدوس على القوانين والتصرف في أجور الصحافيين بتخفيضها أو توقيفها، بدون موافقتهم أو أي تفاهم معهم، وإحالة بعض الصحافيين على التعويضات التي يمنحها الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي. وبعدما أحاط بمختلف الجوانب المتعلقة بأوضاع الصحافيين وبحالات من ممارسات متنافية مع أخلاقيات المهنة، في ظل جائحة كوفيد 19، شكل المكتب التنفيذي لجنة من أعضائه لإعداد تقرير مفصل حول أوضاع الصحافيات والصحافيين العاملين في مختلف وسائل الإعلام العمومي والخاص وما عانوا منه طيلة فترة الوباء، بما في ذلك ما لاقوه من صعوبات على مستوى الحق في الولوج إلى الخبر.

  •  

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    مرسوم دعوة البرلمان لعقد دورة استثنائية يصدر بالجريدة الرسمية