بعد طردها لهم تعسفيا ونهجها سياسة التهديد بدل الحوار الطلبة يفضحون إدارة المعهد

بعد طردها لهم تعسفيا ونهجها سياسة التهديد بدل الحوار الطلبة يفضحون إدارة المعهد

A- A+
  • بعد محاولاتهم العديدة لحلّ الموضوع بشكل وديّ، لم يجد طلبة المعهد الوطني للإحصاء والاقتصاد التطبيقي، الذين يخوضون برنامجا احتجاجيا ويدخلون في إضراب مفتوح منذ 25 أكتوبر الماضي، بدّاً من إخراج الوضعية الكارثية التي يعيشونها لوسائل الإعلام، أمام “تعنت الإدارة وإغلاقها لجميع قنوات الحوار ونهجها سياسة التهديد” على حد تعبيرهم.

    وبهذا الصدد، كشف أسامة ألمو، رئيس جمعية طلبة المعهد الوطني للإحصاء والاقتصاد التطبيقي،لـ”شوف تيفي”، أن الطلبة الذين نظموا وقفة احتجاجية أخرى، صباح يوم أمس الاثنين، بالمعهد، يئسوا من إمكانية حل المشكل داخلياً مع إدارة المعهد، إذ باتوا ينتظرون حوارا خارجيا، سواء من طرف المندوبية السامية للتخطيط أو الوزارة الوصية على القطاع.

  • وتابع ألمو، إن القشة التي قسمت ظهر البعير، هي تعرض بعض الطلبة للطرد التعسفي، بعد تراكم طويل لمشاكل بيداغوجية تطرح كل عام، فضلا عن انقطاعات متواصلة للماء، وغياب الماء الساخن وتعطل شبكة الأنترنت، ما دفعهم لتقديم ملف مطلبي للإدارة، فما كان منها في بادئ الأمر سوى إغلاق أي باب للحوار، قبل أن تبدأ بالتهديدات في آخر اجتماع لها بالطلبة، كتأجيل تداريب نهاية السنة الدراسية التي كانت مقررة في شهر يونيو إلى شهر شتنبر 2020.

    وأضاف ألمو مؤكدا لـ”شوف تيفي” أن الطلبة يعيشون حاليا حالة غموض، إذ لا يعرفون حقيقة عدة أمور تخص دراستهم بالمعهد، على رأسها محتويات دفتر النظم البيداغوجية، والنقط المؤدية للرسوب والنقط المؤدية للطرد.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    إطلاق منصة رقمية جديدة خاصة بالاستثمار موجهة لمغاربة العالم