انقسام بين جماهير الرجاء حول مصير السلامي مع الفريق بعد الفوز على بيراميدز 

انقسام بين جماهير الرجاء حول مصير السلامي مع الفريق بعد الفوز على بيراميدز 

A- A+
  • عاد جمال السلامي مدرب الرجاء الرياضي ليخلق الجدل من جديد بخصوص مستقبله مع الفريق وذلك بعد إعلانه أمس الأحد، بعد نهاية مباراة النسور بيراميدز المصري ضمن الجولة الثالثة من دور المجموعات لكأس الكونفدرالية الإفريقية أنه سيعود للتفكير في قرار رحيله عن الفريق.

    وانقسمت جماهير الرجاء الرياضي حول رحيل جمال السلامي أو بقائه مع الفريق بعد تصريحه الذي أكد من خلاله أنه سيأخذ وقتا للتفكير في قرار الانفصال أو الاستمرار تلبية لطلب اللاعبين والرؤساء السابقين، حيث يرى قسم من أنصار الرجاء أن مرحلته انتهت مع الفريق والفترة الحالية تفرض وتستوجب التغيير بسبب تذبذب الأداء وتحقيق الفريق لانتصارات صعبة أمام خصوم صغيرة إضافة إلى خروج الرجاء من دوري أبطال افريقيا بشكل مبكر هذا الموسم.
    في حين يرى قسم أخر من الأنصار أن جمال السلامي يجب أن يستمر على رأس الطاقم التقني للرجاء وأن الظروف ليس ملائمة لتغيير المدرب إضافة إلى أن النتائج تشفع للسلامي مع الفريق فقد حقق لقب البطولة الاحترافية مع الرجاء، وهو اللقب الذي ظل غائبا عن الفريق منذ سنة 2013، ولم ينهزم في بطولة هذا الموسم سوى في مباراة واحدة وكانت في الديربي أمام الوداد الرياضي كما أن مسار الفريق جيد في كأس الكونفدرالية الإفريقية حيث يحتل صدارة المجموعة الرابعة من المسابقة الإفريقية بالعلامة الكاملة، والأداء الجيد الذي ظهر به النسور تحت قيادته أمس في مباراة بيراميدز وهي المواجهة التي حسمها السلامي وأبناؤه لمصلحتهم بهدفين لصفر.
    يشار أن جماهير الرجاء الرياضي قامت بوقفة احتجاجية الأحد قبل الماضي أمام ملعب الوازيس مقر النادي مطالبة برحيل المكتب المديري والمدرب جمال السلامي وهو ما اضطر الأخير لتقديم إستقالته الرئيس رشيد الأندلسي تلبية لمطالب الأنصار غير أن إدارة الفريق طلبت منه البقاء إلى نهاية المواجهة أمام بيراميدز  حتى تتمكن من الحسم في المدرب الذي سيعوض رحيله

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    العثماني يقدم بالبرلمان بيانات بشأن الحالةالوبائية بالمملكةخلال جلسة عامةمشتركة