بسبب صلاة الجمعة .. الشركة الإسبانية المكلفة بالبرمجة في ورطة

بسبب صلاة الجمعة .. الشركة الإسبانية المكلفة بالبرمجة في ورطة

A- A+
  • تواصل الأندية المنتمية للقسم الثاني من البطولة الاحترافية لكرة القدم إرجاء مقابلاتها، وذلك لعدم توقف هذه المسابقة التي لم يعتمد الإطار الوطني الحسين عموتة على لاعبيها خلال المشاركة المستمرة لمنتخبنا الوطني للاعبين المحليين في بطولة الأمم الإفريقية للاعبين المحليين، والتي وصل فيها الأسود للمباراة النهائية ضد منتخب مالي.

    وأكد مصدر خاص، أن برمجة المقابلات الخاصة بهذه المسابقة التي باتت غنية بمباريات جميلة تحظى بمتابعة كبيرة، على الساعة الثالثة بتوقيت المغرب المحلي أغضب الكثير من الأطر الوطنية وكذلك اللاعبين الذين لم يتقبلوا هذا التوقيت كونه لا يبتعد عن موعد أداء صلاة الجمعة.

  • و حسب معطيات كثيرة توصلت بها “شوف سبور” في هذا الصدد، فإن الأطر التقنية واللاعبين وجميع مكونات القسم الوطني الثاني الذين تتزامن مبارياتهم ضد خصومهم مع توقيت صلاة الجمعة التي تنطلق مثلا في الدار البيضاء في حدود الساعة الواحدة ظهرا وخمسين دقيقة، عبروا عن غضبهم من المكلفين عن البرمجة داخل الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، طالبين في نفس الوقت من الشركة الإسبانية المكلفة ببرمجة مباريات البطولة بإيجاد الحلول لهذه المواعيد وتأجيلها لتوقيت ما بعد إجراء صلاة الجمعة.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    لزرق: تعديل النمط الانتخابي بات حاجة ملحة اليوم ويجب أن يكون للمصلحة الوطنية