البامية أتركين تسائل الحكومة عن التدابير المتخذة لإنصاف المرأة المغربية

البامية أتركين تسائل الحكومة عن التدابير المتخذة لإنصاف المرأة المغربية

A- A+
  • البامية أتركين تسائل الحكومة عن التدابير المتخذة لإنصاف المرأة المغربية بعد النعوت القدحية للصحافي حفيظ الدراجي

    دخلت البرلمانية حنان أتركين عن حزب الأصالة والمعاصرة، على خط النعوت النابية التي أدلى بها الصحافي الجزائري حفيظ الدراجي حول المراة المغربية، موجهة سؤالا شفويا آنيا إلى وزير الشباب والثقافة والتواصل حول التصدي للإساءات الموجهة للمرأة المغربية، متسائلة عن التدابير والإجراءات التي تعتزم الحكومة اتخاذها من أجل التصدي لمثل هذه الإساءة غير المقبوبة وغير المبررة تحت أي سبب أو ظرف، وذلك بهدف حماية وصيانة والدفاع عن كرامة المغربيات..

  • وأوضحت البامية في سؤالها الذي اطلعت عليه “شوف تيفي” اليوم الأربعاء، أن صحافيا معروفا بميولاته العدائية ضد بلادنا، وضد قضيتنا الوطنية، أقدم على نشر تدوينة مسيئة للمغربيات، ناعتا إياهن بأقدح النعوت وأحطها، ومدعيا في البداية أنها ليست من صنعه، وأن حسابه قد تم اختراقه، قبل أن تحاول الآلة الدعائية المسخرة ضد المملكة الدفاع عنه، بحجج واهية لا تصمد أمام الدلائل التي قدمتها الشابة المغربية المعنية بالمحادثة.

    وأبرزت أتركين أن هذه الإساءة التي تصدت لها كل مكونات المجتمع المغربي، من فاعلين ورأي عام ومؤثرين وغيرهم، تقتضي وقفة وموقفا من الحكومة، عبر سلك كل السبل التي يخولها الإنصاف وتحقيق العدالة لدى الدولة التي يقيم بها المعني بالأمر، وذلك ردا لاعتبار كل المغربيات ومنعا لتكرار مثل هذه السلوكات التي لا يمكن التسامح معها.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي