حركة تصحيحية تدفع في اتجاه انتخاب نجيب الوزاني أمينا عاما لحزب الحركة الشعبية

حركة تصحيحية تدفع في اتجاه انتخاب نجيب الوزاني أمينا عاما لحزب الحركة الشعبية

A- A+
  • يجري التحضير في كواليس حزب الحركة الشعبية لإزاحة الأمين العام الحالي امحند العنصر واستبداله بنجيب الوزاني الذي من المنتظر أن يترك سفينة حزب العهد لقيادة السنبلة.
    مصادر مطلعة أكدت أن قيادات مهمة من الجهة الشرقية والأقاليم الجنوبية وبعض الوزراء السابقين يضعون اللمسات لتشكيل حركة تصحيحية جديدة .

    كما أكدت مصادرنا أن هذه الحركة تسعى لجمع الغاضبين من القيادة الحالية للسنبلة ودعم نجيب الوزاني الذي كان يشغل عضوية المكتب السياسي للحزب من 1997 إلى 2004.
    وتجدر الإشارة إلى أن نجيب الوزاني كان قد ترأس نقابة الحركة قبل أن ينشق من الحزب ويؤسس حزب العهد المقرب من المستشار الملكي فؤاد عالي الهمة .

  • هذا وتمكن كذلك الوزاني من إزاحة القيادي البارز بحزب الأصالة والمعاصرة محمد بودرة من رئاسة بلدية الحسيمة .

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي