ولاية جهة العيون: ما تم تداوله حول “إغلاق ميناء مرسى العيون لا أساس له من الصحة

ولاية جهة العيون: ما تم تداوله حول “إغلاق ميناء مرسى العيون لا أساس له من الصحة

A- A+
  • كشفت ولاية جهة العيون-الساقية الحمراء، حقيقة ما تم تداوله بخصوص الإعلان المتعلق بإغلاق ميناء المرسى، مؤكدة أن الأمر يتعلق بإجراء تم الإعلان عنه قبل عيد الفطر والقاضي بتوفر البحارة المغادرين لإقليم العيون قصد قضاء عطلة العيد على الفحوصات السلبية المتعلقة بكوفيد 19 قبل العودة، إلى مزاولة نشاطهم.

    وأبرزت ولاية الجهة في بلاغ توضيحي، تتوفر “شوف تيفي” على نسخة منه، أن هذا الإجراء تم اتخاذه، “لتفادي موجة أخرى من العدوى كما حصل قبل عيد الأضحى والتي قد تشل حركة الميناء والمنطقة الصناعية”.

  • وأشار البلاغ، إلى أن مراكب صيد الأخطبوط والتي قام العاملون بها بالفحوصات الطبية الضرورية قد باشرت عملها بالإبحار بصفة عادية والتي وصل عددها إلى حدود يومه السبت 8 غشت 2020 إلى أكثر من 70 مركبا، مضيفا أنه “تم الشروع حسب المهنيين بإجراء الفحوصات اللازمة بميناء أكادير لفائدة البحارة الذين سيلتحقون بعملهم بمجرد توصلهم بنتائج الفحوصات”.

    وشدد بلاغ الولاية في الختام على أن “ما راج بخصوص إغلاق ميناء المرسى لا أساس له من الصحة”..

    وثيقة+ هذه حقيقة إغلاق ميناء العيون لتفادي موجة ثانية من فيروس ...

    جدير بالذكر أنه تم في وقت سابق من اليوم السبت، تداول قصاصة إخبارية تفيد بأنه تقرر إغلاق ميناء مرسى العيون، “إلى إشعار آخر”، وذلك تفاديا لموجة ثانية من جائحة كوفيد-19.

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    عودة 100 امرأة عالقة بسبتة المحتلة إلى أرض الوطن