عكوري:التعليم عن بعد فرض الاهتمام بتعلم الأبناء والوزارة لم تكن مهيئة له

عكوري:التعليم عن بعد فرض الاهتمام بتعلم الأبناء والوزارة لم تكن مهيئة له

A- A+
  • أكد نور الدين عكوري، رئيس فيدرالية آباء وأولياء التلاميذ بالمغرب، أن التعليم عن بعد الذي اعتمدته الوزارة الوصية على القطاع، فرضته الظرفية التي مر منها العالم والمغرب خلال مرحلة جائحة كورونا، مشيرا إلى أنه لم ولن يستطيع تعويض التعليم الحضوري، بدليل أن الامتحانات الإشهادية اعتمدت على الدروس الحضورية، وأن التعليم عن بعد تم اعتماده لضمان الاستمرارية البيداغوجية والحفاظ على السلامة الصحية للتلاميذ والتلميذات.

    وأوضح رئيس الفيدارلية في تصريح لـ”شوف تيفي” اليوم الخميس، أن التعليم عن بعد كشف عن مجموعة من الإيجابيات، حيث أصبح الأمهات والآباء يهتمون بشكل أكبر بتعلم أبنائهم وبناتهم ويراقبون تعلمهم، سواء المتمدرسون منهم في التعليم الابتدائي أو الإعدادي الثانوي”، مضيفا أنه حتى الآباء والأمهات الذين كانوا يضطرون للعمل خلال مرحلة الجائحة، استقدموا من يقوم بتتبع أبنائهم لضمان تمدرسهم عن بعد”.

  • وأبرز ذات المتحدث أن الوزارة الوصية على القطاع لم تكن مهيأة للتعليم عن بعد، حيث لم تكن تتوفر إلا على 600 مورد رقمي (كابسول)، مشيرا إلى أن “الوزارة دخلت في عملية التعليم عن بعد منذ سنة 2009 من خلال البرنامج الاستعجالي تحت إسم (جيني) وابتدأ مع مؤسسات الثانوي التأهيلي عبر تكوين مجموعة من الأساتذة إلا أن أغلبيتهم غادروا مهنة التعليم عبر التقاعد، واليوم تقوم الوزارة بتكوين الأساتذة لضبط كيفيات التعليم عن بعد”.

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    السعودية تعلن رفع الاجراءات الاحترازية لمكافحة انتشار جائحة كورونا