السلطات المحلية تشن حملة تمشيطية لتطهير حدائق كورنيش أكادير”صور”

السلطات المحلية تشن حملة تمشيطية لتطهير حدائق كورنيش أكادير”صور”

A- A+
  • شنت السلطات المحلية بمدينة أكادير اليوم الثلاثاء، حملة تمشيطية واسعة ضد عدد من الأشخاص والأسر التي حولت بعض الفضاءات الخضراء المطلة على شاطئ المدينة لبؤرة سوداء للتجمعات البشرية كل يوم، الأمر الذي يهدد سلامتهم الصحية ويعرض أمنهم الصحي للخطر.
    وحسب ما عاينته قناة “شوف تيفي”، فقد قادت هذه الحملة التطهيرية لجنة مختلطة مكونة من عناصر السلطات المحلية وأفراد القوات المساعدة وإدارة الشاطئ، وأشرفت على عملية إزالة مجموعة من المظاهر السلبية و العشوائية بهذه المناطق الخضراء المطلة على البحر، والتي يستغلها الكثيرون لنصب خيام وأثواب يطهون تحتها باستعمال قنينات الغاز والحطب في كثير من الأحيان، في ضرب صارخ لجمالية المدينة ورونقها، وفي خرق سافر لحالة الطوارئ الصحية السارية المفعول.

    وتأتي هذه الحملة التي قادتها السلطات المحلية بالشريط السياحي للمدينة في إطار التدابير الاحترازية الهادفة إلى منع التجمعات البشرية خلال فترة الطوارئ الصحية التي تستمر إلى غاية 10 يوليوز القادم، خاصة بعدما كانت هذه الحدائق المحاذية لكورنيش عاصمة سوس تشهد توافد أعداد كبيرة من المواطنين الذين يجدون ضالتهم بها ويفترشون العشب على شكل مجموعات تنبت كالفطر وهو ما خلف استياءً عارما لدى عدد من فعاليات المدينة الذين لم ترقهم تلك المشاهد اليومية، مخافة انتشار بؤر جديدة لفيروس كورونا بسبب عدم التقيد بالإجراءات التي توصي بها وزارة الصحة ووزارة الداخلية بمنع التجمعات الأسرية في الفضاءات العامة، واحترام التباعد الاجتماعي.

  • يشار أن هذه الحملة تندرج في إطار التعبئة الشاملة التي تقودها مختلف السلطات المحلية والأمنية بمدينة أكادير للقضاء على كل الظواهر الشاذة التي من شأنها أن تهدد سلامة وأمن المواطن الصحي، وكذا من أجل تفعيل حالة الطوارئ الصحية التي دعت إليها وزارة الداخلية، تفاديا لانتشار وباء “كورونا” المستجد كوفيد 19، ومنع التجمعات البشرية .

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي