عائلة كاتبة مكتب محاماة الرميد تستنكر كشف إهمال الوزير لابنتهم الراحلة

عائلة كاتبة مكتب محاماة الرميد تستنكر كشف إهمال الوزير لابنتهم الراحلة

A- A+
  • أعلنت عائلة جميلة بشر، كاتبة مكتب محاماة وزير الدولة المكلف بحقوق الإنسان مصطفى الرميد بالبيضاء، عن رفضها القاطع واستنكارها التام لإقحام اسم المرحومة بدون وجه حق وتوظيفه ضد هذا الأخير، في شريط صوتي تم تداوله بشكل واسع عبر مواقع التواصل الاجتماعي، أمس الاثنين، والذي اتهم صاحبه الرميد بتخليه عن كاتبته التي توفيت مؤخرا بعد إصابتها بمرض عضال، وذلك بعد اشتغالها معه لمدة تفوق 24 عاما، قبل أن يتم اكتشاف أنه لم يصرح بها لدى صندوق الضمان الاجتماعي.

    ونفت عائلة الكاتبة، في الشريط الصوتي، ما ورد بالتسجيل الذي اتهم صاحبه الرميد كذلك، بإرشائها بعد وفاة ابنتهم من أجل التستر على الملف وعدم متابعته قضائيا كونه المسؤول عن المكتب رغم انقطاعه عن ممارسة مهنة المحاماة منذ عام 2012 بعد تعيينه وزيرا للعدل في حكومة بنكيران، مؤكدا أنه وعد أم الراحلة بإرسالها للحج.

  • وتابعت العائلة مؤكدة أن الرميد قدم للراحلة كل الرعاية اللازمة، لافتة إلى أنها تحتفظ لنفسها بحقها في اللجوء إلى القضاء من أجل متابعة صاحب الشريط الصوتي.

    ويبقى السؤال الأبرز في هذا الشريط الصوتي الملغوم هو: لماذا اكتفت عائلة جميلة بشر بالاستنكار والرفض والحديث عن الرعاية الشخصية، دون أن تؤكد أو تنفي بصريح العبارة، ما إذا كان مكتب محاماة الرميد قد صرح بالراحلة لدى صندوق الضمان الاجتماعي؟

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    وزارة الصحة..شفاء 477 حالة من كوفيد-19 و حصيلة الوفيات تصل لـ 4 وفيات