ظهور معطيات جديدة بخصوص جريمة قتل شاب غادر سلك التجنيد حديثا نواحي سيدي إفني

ظهور معطيات جديدة بخصوص جريمة قتل شاب غادر سلك التجنيد حديثا نواحي سيدي إفني

A- A+
  • ظهرت معطيات جديدة بخصوص جريمة القتل البشعة التي هزت دوار “إفردا” بجماعة أربعاء الساحل نواحي سيدي إفني، والتي راح ضحيتها جندي سلبق شاب ثلاثيني على يد مهاجر متقاعد بالديار الفرنسية قبل أسبوعين.

    وكشف أخ الضحية لقناة “شوف تيفي”، أن المشتبه به وجه للشاب الثلاثيني طعنات قاتلة على مستوى جهازه التناسلي بمحاذاة منزل الأسرة، والتي كانت السبب وراء موته، بعدما نزف بشدة ليلفظ أنفاسه الأخيرة بالقرب من أحد الأودية الكائنة بالدوار، متسائلا عن كيفية انتقال الضحية لمسافة تبعد عن مكان تلقيه للطعنة بنحو 200 متر، ما يرجح فرضية أن تكون الجريمة قد نفذت من طرف أشخاص وليس شخص واحد، نظرا للبنية الجسمانية المتفاوتة بين الضحية والجاني المسن، وفق تعبير شقيق الهالك.

  • وأضاف المتحدث ذاته أن سبب الجريمة يعود إلى نقاش حاد وقع بين شقيقه الذي كان قد غادر سلك التجنيد حديثا، وبين الجاني حول أحقية من له الأسبقية في ركن السيارة بزقاق صغير متواجد أمام منزليهما، ليستل على إثره المشتبه به سكينا كان بحوزته ويوجه به طعنة غادرة للضحية على مستوى جهازه التناسلي سقط على إثرها مضرجا في دمائه، ليلفظ أنفاسه بمكان آخر بعيد عن المنزل بنحو 200 متر، الأمر الذي يثير أكثر من علامة استفهام، على حد قوله.

    هذا وطالبت أسرة الضحية بضرورة تعميق الأبحاث والتحريات للكشف عن كافة الملابسات والظروف المحيطة بهذه الجريمة التي مازال يكتنفها الكثير من الغموض وتستدعي تعميق التحقيق لمعرفة ما إذا كان الضحية قد تم نقله من طرف أشخاص آخرين للمكان الذي وجد فيه قصد تغيير معالم الجريمة، وفق تأكيد أسرة الهالك التي تنتظر من القضاء إنصافها.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    يوسف العمراني يقدم أوراق اعتماده لرئيس بوتسوانا كسفير مفوض فوق العادة