مافيا البوليساريو تتحدّى معطيات الجغرافيا وتهاجم الدراجي بسبب المغرب

مافيا البوليساريو تتحدّى معطيات الجغرافيا وتهاجم الدراجي بسبب المغرب

A- A+
  • تعرّض المعلق الجزائري حفيظ الدراجي لهجوم شرس، بمواقع التواصل الاجتماعي، من طرف مافيا الكيان الوهمي للبوليساريو، بسبب قوله إن “حدود موريتانيا مع المغرب”، وذلك أثناء تعليقه، أمس السبت، على مباراة المنتخب الموريتاني ضد منتخب أنغولا، في الجولة الثانية من منافسات المجموعة الخامسة في كأس أمم إفريقيا مصر 2019.

    واستفزّ قول المعلق الرياضي للحقيقة على قناة “Bein Sport”، مرتزقة الدولة الوهمية، حيث بدؤوا هجومهم بكيل الشتائم له، قبل أن يلجؤوا إلى سياسة الاستعطاف، بإطلاقهم هاشتاغ “لا يا حفيظ”، في إثبات واضح على أنّ مافيا البوليساريو ضاقت بهم السبل، وصاروا يتآكلون من الداخل، بعدما فقدوا حليفهم وممولهم الرئيسي الجزائر، المنشغلة بحراكها وتضاؤل مداخيل النفط والغاز الطبيعي، فضلاً عن تراجع الدول عن الاعتراف بهذا الكيان الوهمي الذي خدعت فيه، وصار يبحث عن أي “بوليميك” ليبرهن على أنه موجود على الخريطة ولو وهمياً، بارتدائه نظارات ثلاثية الأبعاد تصور له الكون كما يريد هو، حيث أبان عن جهل كبير لمعطيات الجغرافيا وحاول مرارا الكذب على التاريخ، بخصوص معطى لا يمكن أن ينكره حتى المبتدئون من الأطفال، وهم يتعلمون أبجديات الحدود بين البلدان ذات السيادة والحدود المرسومة والمعترف بها دوليا، فما بالك إذا تعلق الأمر بكيان وهمي لا اعتبار له.

  • يُذكر أنّ الدراجي عبّر في عدة محطات عن دعمه للمغرب، وخاصة ترشحه لتنظيم كأس العالم 2026، في الوقت الذي يعرف عنه عدم محاباته للنظام الجزائري، وكونه من الأصوات الأولى الرافضة للعهدة الخامسة لبوتفليقة.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    البرلمان في منتصف الليل….صراخ وتلاسن ولجوء للمحكمة الدستورية