فضيحة.. خروقات وتزوير في انتخابات عصبة درعة تافيلالت لكرة القدم

فضيحة.. خروقات وتزوير في انتخابات عصبة درعة تافيلالت لكرة القدم

A- A+
  • فضيحة من العيار الثقيل فجرت بعصبة جهة درعة تافيلالت لكرة القدم، بسبب خروقات في انتخابات رئاسة العصبة، وصلت إلى حد التزوير والتلاعب في لوائح الانتخابات، حسب مصادر ”شوف سبور”.

    وتقدم إسماعيل بلحسان، وكيل لائحة الكفاءات التي تنافست على رئاسة عصبة جهة درعة تافيلالت بطعن لدى الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، لفضح الخروقات التي شابت الانتخابات، بعد الاستعانة بإشهاد مزور، تتوفر “شوف سبور” على نسخة منه، تشير إلى الاستعانة بعنصر نسوي في لائحة الوفاق، كما تنص على ذلك لوائح الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، لكن السيدة وهي لم تستكمل سنتين في التسيير الرياضي، وهي التي التحقت بالتسيير الرياضي بتاريخ 19 أكتوبر 2019، وفق ما هو مثبت في لائحة المكتب المسير للاتحاد الرياضي الريش، والتي تتوفر “شوف سبور” على نسخة منها.

  • بلحسان وخلال تصريح لـ”شوف سبور” اليوم الجمعة،، قال إن لائحة الوفاق التي فاز وكيلها الحسن مطوس برئاسة العصبة الجهوية درعة تافيلالت، قامت بخروقات على غرار شهادة الزور، مشيرا إلى أن رئيس نادٍ بالمنطقة، وقع إشهادا بالزور، يُقر فيه أن إحدى عضوات لائحة الوفاق لها سنتان في التسيير، بينما تمتلك سنة واحدة، وهو ما يجعلها غير مؤهلة للترشح ضمن اللائحة لعدم استيفاء شرط السنتين.

    وأكد بلحسان خلال المداخلة مع القناة أنه سيسلك جميع المساطر القانونية، وذلك من أجل فتح تحقيق نزيه، بخصوص شهادة الزور التي تضمنتها لائحة الكفاءات.

    وكان الحسن مطوس، فاز يوم الجمعة الماضي، برئاسة عصبة جهة درعة تافيلالت، خلال الانتخابات التي جرت بمدينة الرشيدية.

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي