أندريا كوسان: اللقاء بين الملك محمد السادس والبابا فرنسيس يمثل “حدثا عظيما”

أندريا كوسان: اللقاء بين الملك محمد السادس والبابا فرنسيس يمثل “حدثا عظيما”

A- A+
  • قال أندريا كوسان رئيس فريق لجنة الدفاع بمجلس الشيوخ الإيطالي إن اللقاء المنتظر بين الملك محمد السادس و قداسة البابا فرنسيس يمثل “حدثا عظيما” .

    وأضاف كوسان، في حديث لوكالة المغرب العربي للأنباء، يومه الجمعة، إن هذا اللقاء حدث عظيم لكون الملك محمد السادس “عاهل متبصر وقائد ديني، وهو رمز للإسلام الحديث والمعتدل” و أن البابا فرنسيس هو رئيس الكنيسة الكاثوليكية ورجل السلام والحوار، قريب من الفقراء وملتزم بالعدالة الاجتماعية.

  • واعتبر كوسان أن زيارة البابا للمغرب يومي السبت والأحد تشكل “لبنة أساسية” في صرح تعزيز الحوار بين الأديان و تحقيق السلام المنشود في العالم.

    وأبرز الرئيس الوطني السابق لحركة الشباب الكاثوليك أن المملكة المغربية، و”بفضل رؤية الملك محمد السادس أصبح لها دور جوهري في إرساء السلام في العالم وفي الارتقاء بالحوار بين الديانات”، مسجلا الإصلاحات العظيمة التي قام بها الملك محمد السادس في مختلف المجالات.

    وتابع عضو مجلس الشيوخ الإيطالي أن الإصلاحات العظيمة التي أنجزت بقيادة الملك محمد السادس، جعلت المغرب يمضي قدما على درب الرفاه و الحداثة، مشيرا في هذا السياق إلى معهد تكوين الأئمة والمرشدين و المرشدات الذي يهدف إلى نشر إسلام معتدل.

    فبالنسبة لـ”كوسان” يعتبر هذا المعهد “نموذجا يحتذى به في منطقة المغرب العربي وفي أوروبا كذلك”.

    وأشار إلى أن الملك محمد السادس أطلق العديد من الإصلاحات الكبرى التي جعلت المغرب بلد الحداثة و يتمتع بالاستقرار .

    وبخصوص المبادرات التي اتخذها المغرب من أجل تدبير أفضل للهجرة ، قال كوسان إن تحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية في إفريقيا هي من ضمن السبل الكفيلة بحل مشكلة الهجرة ، وهذا هو النهج الذي اعتمده المغرب منذ سنين بفضل رؤية الملك محمد السادس الذي قاد مسيرة التنمية الاقتصادية بالقارة الأفريقية، مبرزا أهمية تطوير التعاون مع أوروبا، الذي سيكون جوابا حقيقيا لإشكالية الهجرة. على حد تعبيره.

  • المصدر: شوف تي في+ و.م.ع
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    فلورنتينو بيريز رئيس ريال مدريد والسوبر الأوروبي يتحولان إلى سخرية