نقابة تطالب الحكومة بالكشف عن تفاصيل ‘دعم ومواكبة مهنيي النقل الطرقي’

نقابة تطالب الحكومة بالكشف عن تفاصيل ‘دعم ومواكبة مهنيي النقل الطرقي’

A- A+
  • حذرت المنظمة الديمقراطية للنقل واللوجيستيك متعددة الوسائط من عدم تحاوب حكومة عزيز أخنوش مع العديد من الشكايات التي تقدم بها المهنيون بخصوص الدعم الذي أقرته الحكومة لهم لمواجهة الغلاء الكبير للأسعار.

    وابرزت المنظمة النقابية، في مراسلة موجهة إلى رئيس الحكومة، عزيز أخنوش، حول “دعم ومواكبة مهنيي النقل الطرقي”أن الدعم الذي صرفته الحكومة عبر أشطر، لا يتوفر المغاربة أي فكرة عن تفاصيله، مشددة على أن “الرأي العام الوطني والمهني لا تتوفر لديه كل المعطيات لحدود الساعة بخصوص عدد ونسبة مركبات النقل الطرقي التي استفادت فعلا من الدفعة الأولى والثانية من الإعانة المادية المباشرة”.

  • وطالبت المنظمة الديمقراطية للنقل واللوجيستيك متعددة الوسائط، بالكشف عن عدد ونسبة الشكايات التي تمت معالجتها والبث فيها لفائدة المهنيين، في الوقت الذي يشتكي الكثير ممن قدمها من عدم تجاوب الحكومة مع تظلماتهم” مشيرة إلى أن الإعانات التي قدمتها الحكومة لمواجهة غلاد المحروقات لم تكن كافية.

    وقالت الوثيقة إن “هذه الإعانة غير كافية للحفاظ على مستوى العادي الأسعار وتكلفة النقل وأن عدد كبير من المقاولات النقلية تستعد لإعلان إفلاسها لعدم قدرتها تحمل الارتفاع الصاروخي للمحروقات وبعض المواد الأساسية”.

    وتابع المصدر أن “صبر السائقين المهنيين وصل للنفاذ ولا بد للحكومة أن تستحضر دورهم ومساهمتهم في تدوير حركة الاقتصاد الوطني وتأمين الصادرات المغربية نحو دول إفريقيا جنوب الصحراء وجنوب أوروبا وحان الوقت لإعطاء الأولوية والإهتمام الحكومي لهذه الفئة النشيطة من المجتمع”.

    وطالبت المنظمة بالكشف عن “الإشكالات والمعيقات التي حالت دون استفادة نسبة مهمة من مهنيي النقل الطرقي مستغلي المركبات من الدعم المادي المباشر المخصص لمواكبتهم للتغلب على الغلاء التصاعدي و الغير المسبوق للمحروقات ولمادة الكازوال على الخصوص المعيقات مرتبطة أساسا بالتسجبل بالمنصة الإلكترونية المخصصة للمواكبة”.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    التالي
    غضب وسط المغاربة بسبب المزاجية التي تمارسها قنصليات فرنسا في حق طلبات الفيزا