الأمن الإيراني يلجأ للذخيرة الحيةلإسكات احتجاجات ضد ارتفاع أثمنة الموادالغذائية

الأمن الإيراني يلجأ للذخيرة الحيةلإسكات احتجاجات ضد ارتفاع أثمنة الموادالغذائية

A- A+
  • أطلقت قوات الأمن الإيرانية الذخيرة الحية والغاز المسيل للدموع لتفريق محتجين مناهضين للحكومة في عدة أقاليم اليوم الخميس، بحسب منشورات على مواقع التواصل الاجتماعي فيما تتواصل الاحتجاجات على ارتفاع أسعار المواد الغذائية.

    ونزل الإيرانيون إلى الشوارع الأسبوع الماضي بعد أن تسبب خفض دعم الغذاء في ارتفاع الأسعار بنسبة تصل إلى 300 بفي المائة لبعض المواد الغذائية الأساسية التي تعتمد على الدقيق.

  • وسرعان ما اكتسبت الاحتجاجات منحى سياسيا، إذ دعت الحشود إلى نهاية الجمهورية الإسلامية في تكرار للاضطرابات التي وقعت عام 2019 وانطلقت شرارتها بسبب ارتفاع أسعار الوقود.

    وأظهرت لقطات عبر مواقع التواصل الاجتماعي لم تتحقق منها رويترز مقتل ستة على الأقل وإصابة العشرات في الأيام الماضية. ولم يصدر أي تعليق رسمي بشأن سقوط قتلى.

    وأظهرت لقطات انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي اليوم الخميس اشتباكات عنيفة في مدن بينها فرسان بوسط إيران حيث أطلقت شرطة مكافحة الشغب الذخيرة الحية على المتظاهرين. وفي شهركرد وهفشجان استخدمت قوات الأمن الغاز المسيل للدموع والهراوات لتفريق محتجين.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    التالي
    فاجعة خريبكة…دعوات للتبرع بالدم والمساهمة في إنقاذ عشرات الجرحى