الأغلبية الحكومية تبعث رسائل تطمينات حول انسجامها حكوميا وبرلمانيا وحزبيا

الأغلبية الحكومية تبعث رسائل تطمينات حول انسجامها حكوميا وبرلمانيا وحزبيا

A- A+
  • عقد عشية اليوم الجمعة 8 أبريل 2022، اجتماع رئاسة الأغلبية، بالمقر المركزي لحزب الأصالة والمعاصرة، برئاسة الأمناء العامين لأحزاب الأغلبية الثلاث، عزيز أخنوش، رئيس حزب التجمع الوطني للأحرار، وعبد اللطيف وهبي، الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة، ونزار بركة، الأمين العام لحزب الاستقلال.
    اللقاء خصص لتتبع تنفيذ البرنامج الحكومي، والوقوف على آثار التدابير الحكومية المتخذة في الآونة الأخيرة لمواجهة تقلبات الظرفية الدولية والداخلية، ودراسة بعض القضايا الوطنية، والإعداد للدورة التشريعية البرلمانية الثانية من هذه السنة التشريعية، ومستجدات الساحة السياسية الوطنية.
    وعبرت الأغلبية الحكومية عن ترحبيها “الكبير بالزيارة التي قام بها رئيس الحكومة الإسبانية لبلادنا، والتي نتطلع لأن تكون فاتحة خير لبناء علاقات تعاون جديدة، تقوم على أسس الوضوح والتعاون الصريح والصادق”، حيث تتطلع الأغلبية إلى بناء “علاقات ثنائية جديدة، تقوم على الثقة المتبادلة بين المغرب وإسبانيا.
    وأكدت الحكومة على “اطراد أجواء التضامن والانسجام التأمين، وحس المسؤولية والفعالية والنجاعة التي تطبع عمل الأغلبية على جميع المستويات، حكوميا وبرلمانيا وحزبيا”.
    في سياق متصل، أشادت “هيئة رئاسة الأغلبية الحكومية بنجاعة الحكومة في اتخاذ وتطبيق قرار تقديم الدعم الاستثنائي المخصص لمهنيي قطاع النقل الطرقي، لأجل التخفيف من آثار ارتفاع أسعار المحروقات، كإجراء ضمن مجموعة من الإجراءات والتدابير الاستعجالية الأخرى التي اتخذتها الحكومة لحماية القدرة الشرائية للمواطنات والمواطنين، نتيجة انعكاسات ارتفاع المواد الطاقية في السوق الدولية على غلاء الأسعار، وعلى رأسها تعزيز الدعم الحكومي الموجه للمواد الأساسية كالسكر وغاز البوتان والدقيق المخصص للقمح اللين والماء والكهرباء”.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    التالي