التقدم والاشتراكية..إلحاق الرياضة بقطاع التربية الوطنية خلق ارتباكا فاتخاذ قرار

التقدم والاشتراكية..إلحاق الرياضة بقطاع التربية الوطنية خلق ارتباكا فاتخاذ قرار

A- A+
  • التقدم والاشتراكية.. إلحاق الرياضة بقطاع التربية الوطنية خلق ارتباكا في اتخاذ القرار الرياضي

    شوف تيفي

  • وجه فريق التقدم والاشتراكية بمجلس النواب، سؤالا كتابيا لوزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، شكيب بنموسى، حول انعكاسات إلحاق قطاع الرياضة بوزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة.

    وتحدث الفريق عن تداعيات إلحاق قطاع الرياضة بوزارة التربية الوطنية في الهندسة الحكومية الجديدة، وقال إنها بدأت تظهر للعيان، وهو ما نبه إليه الحزب في الكثير من المناسبات، في سياق عدم فهم الخلفيات التي كانت وراء هذا القرار، الذي نتج عنه “ارتباك ملحوظ في اتخاذ القرار المتصل بالشأن الرياضي ببلادنا”.

    ونبه التقدم والاشتراكية إلى أن القرار نتج عنه إثقال كاهل الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين والمديريات الإقليمية للتربية الوطنية التي وجدت نفسها ملزمة بتدبير قطاع حيوي جديد ارتبط على مدى عقود من الزمن بوزارة الشباب والرياضة، ولا تتوفر على البنيات الإدارية والموارد البشرية اللازمة لذلك.

    وسجّل الفريق عدم ملاءمة النظام الإداري لوزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة مع المرسوم رقم 2.21.831 الذي يحدد اختصاصات وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، معبرين عن تخوفهم من أن يتم التعاطي مع قطاع الرياضة كاختصاص ثانوي بعد التربية الوطنية والتعليم الأولي، رغم كون هذا القطاع موجه لفئات عريضة من أبناء الوطن.

    وتساءل نواب التقدم والاشتراكية عن الخطوات المزمع القيام بها لضمان اندماج سلس للرياضة في قطاع التربية الوطنية والتعليم الأولي.

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    وزير الفلاحة يؤكد تراجع إنتاج الحبوب بالمغرب خلال الموسم الحالي