قادة الاتحاد الأوروبي يبحثون خفض الاعتماد على الغاز الروسي بمقدار الثلثين

قادة الاتحاد الأوروبي يبحثون خفض الاعتماد على الغاز الروسي بمقدار الثلثين

A- A+
  • قادة الاتحاد الأوروبي يبحثون خفض الاعتماد على الغاز الروسي بمقدار الثلثين هذا العام

    يناقش قادة الدول الـ27 الأعضاء في الاتحاد الأوروبي في اليوم الثاني من قمتهم في مدينة فرساي بفرنسا اليوم الجمعة، عددا من القضايا من بينها تعزيز النموذج الاقتصادي للتكتل وخطة المفوضية لخفض الاعتماد على الغاز الروسي بمقدار الثلثين هذا العام.

  • وكتبت رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لايين على صفحتها بموقع تويتر أنها ستقترح تبني هدف استقلال الاتحاد الأوروبي عن الوقود الأحفوري الروسي بحلول 2027.

    وتقضي خطة المفوضية الأوروبية بتقليص الاعتماد على الغاز الروسي وخفض واردات الفحم والنفط من هذا البلد عبر تنويع الموردين وتطوير الطاقات البديلة مثل مصادر الطاقة المتجددة أو الهيدروجين.

    كما سيتم بحث تعزيز تخزين الغاز و”تحسين أداء سوق الكهرباء” اللذين طلبتهما إسبانيا وفرنسا، وكذلك التدابير العاجلة الجديدة التي تهدف إلى التخفيف من تأثير ارتفاع أسعار الطاقة على المستهلكين. و يثير تجاوز سعر لتر البنزين الـ2 يورو مخاوف من انتفاضات اجتماعية تشبه حركة “السترات الصفراء”.

    وكان رؤساء دول وحكومات الاتحاد الأوروبي قد استبعدوا أمس الخميس أي انضمام سريع لأوكرانيا إلى التكتل لكنهم فتحوا الباب أمام تعزيز العلاقات مع كييف.

    ويعقد القادة الأوروبيون الاجتماع لتحديد الردود الاقتصادية والعسكرية على الغزو الروسي.

    وأكدوا في بيان مكتوب “سنعزز علاقاتنا ونعمق شراكتنا من دون تأخير لدعم أوكرانيا في مسارها الأوروبي”، مؤكدين أن “أوكرانيا جزء من عائلتنا الأوروبية”.

    وتحدث رئيس الوزراء السلوفيني يانيش يانسا بشكل واضح عن انقسام بين “الذين يعتقدون أن (…) الأوكرانيين يقاتلون من أجل حياتهم ويستحقون رسالة سياسية قوية (…) والذين ما زالوا يناقشون الإجراءات”.

    وتريد دول في أوروبا الوسطى بقيادة بولندا ، تسريع الاعتراف بترشيح أوكرانيا.

    وتنص مسودة نتائج الاجتماع على تأكيد للدول الـ27 على الدور الأساسي لحلف شمال الأطلسي (ناتو) ورغبتها في الاستثمار “بشكل أكبر وأفضل في القدرات العسكرية.

    وانتهت مناقشات اليوم الأول من القمة حوال الساعة 02,30 (01,30 ت غ) بعد مأدبة عشاء في قاعة المرايا حيث تم التوقيع على المعاهدة التي أنهت الحرب العالمية الأولى.

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    التالي
    البام يطالب الحكومة بتسوية وضعية 50 ألف مهاجر غير نظامي وإدماجهم