قيس سعيد يكلف مدير الأمن الرئاسي بالداخليةوميليشيات الإخوان بليبيا تتوجه للحدود

قيس سعيد يكلف مدير الأمن الرئاسي بالداخليةوميليشيات الإخوان بليبيا تتوجه للحدود

A- A+
  • كلف الرئيس التونسي قيس سعيد، مدير الأمن الرئاسي خالد اليحياوي، الإشراف على وزارة الداخلية، بعد ساعات من إعلان الرئيس إقالة حكومة هشام المشيشي وتجميد أعمال البرلمان ورفع الحصانة عن أعضائه، في خطوة قال إنها ضروية من أجل إنقاذ تونس.

    وأكدت رويرز نقلا عن موظفين حكوميين، بأن الجيش التونسي، سيطر على مقر رئاسة الحكومة ومنع الموظفين من الوصول إلى مكاتبهم، حيث أن تعيين مسؤول على وزارة الداخلية أمر بالغ الأهمية، في وقت تعيش فيه البلاد احتجاجات قد تتحول إلى فوضى، وتواجه أزمة صحية غير مسبوقة مع تفشي وباء كورونا.

  • كما، أعلنت ميليشيات تابعة لتنظيم الإخوان غربي ليبيا حالة الطوارئ داخل معسكراتها، واستدعت كافة عناصرها بأوامر عليا من قادة التنظيم، تزامنا مع قرارات الرئيس التونسي قيس سعيّد بإقالة الحكومة وتجميد عمل مجلس النواب ذي الأغلبية الإخوانية.

    وقالت مصادر داخل طرابلس لموقع “سكاي نيوز عربية”، إن هناك اجتماعات لقادة تنظيم الإخوان في ليبيا أجريت بعد قرارات الرئيس التونسي، و”حدث تواصل مع قيادات الإخوان في تونس، وبعدها أعلنت ميليشيات الإخوان حالة الاستنفار داخل معسكراتها”.

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    الرباط : تنقيلات الدقيقة 90 من طرف الوزيرة بوشارب تسائل العثماني