صراع على أرض فلاحية يقود إلى ارتكاب جريمة قتل في نواحي الصويرة

صراع على أرض فلاحية يقود إلى ارتكاب جريمة قتل في نواحي الصويرة

اسعاف ambulance

A- A+
  • في مشهد صادم لم تألفه ساكنة منطقة تالمست بنواحي إقليم الصويرة، أزهق رجل خمسيني وإبنه القاصر، الروح لشاب في مقتبل العمر، بطعنات قاتلة أول أمس الخميس، وذلك بعد شجار عنيف على أرض فلاحية تقع بالمنطقة القروية المذكورة.

    وكشفت مصادر “شوف تيفي”، أن الضحية البالغ من العمر حوالي 30 سنة، قد لفظ أنفاسه الأخيرة متأثرا بجراحه البليغة بعد نقله عبر سيارة إسعاف إلى مستشفى بمدينة أسفي، وهي الجريمة البشعة التي خلقت استنفارا أمنيا ودفعت عناصر الدرك الملكي بمنطقة تالمست إلى فتح تحقيق للوقوف على ملابسات هذا الاعتداء المميت، في الوقت الذي جرى فيه نقل جثة الضحية إلى مستودع الأموات.

  • وأوضحت مصادرنا، أن الخلاف الذي قاد الجاني وإبنه القاصر إلى اقتراف هذه الجريمة البشعة في حق جارهما الشاب، ليس جديدا، بل يتعلق الأمر بصراع قديم تجدد في يوم العيد الذي كان من المفروض أن يتحلى فيه الطرفان بروح التسامح وقيم التأخي احتفاء بهذه المناسبة الدينية، ليدخلا في مشادات عنيفة انتهت بتوجيه طعنات غادرة إلى الضحية من طرف الجاني وإبنه، أفضت إلى مصرعه وسقوطه مدرجا في دمائه على قارعة الطريق المحادية للأرض الفلاحية التي نشب حولها هذا الخلاف.

    وأوضحت مصادرنا أن مصالح الدرك قد حلت على عجل لمعاينة جثة الهالك وهي ملقاة على قارعة الطريق حيث تم رفع الأدلة والبصمات من مسرح الجريمة وتوجيه الجثة إلى مستودع الأموات بأمر من النيابة العامة المختصة.

    هذا فيما أوقفت مصالح الدرك الملكي الرجل الخمسيني رفقة إبنه القاصر، وتم إخضاعهما لتدابير الحراسة النظرية قصد التحقيق معهما في خلفيات هذا الفعل الجرمي وتقديمهما أمام أنظار النيابة العامة المختصة.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي