الدبلوماسية المغربية تطرق أبواب أوربا الشرقية عبر اتصالات مكثفة

الدبلوماسية المغربية تطرق أبواب أوربا الشرقية عبر اتصالات مكثفة

A- A+
  • تحركات دبلوماسية مكثفة واتصالات هاتفية متتابعة، يجريها ناصر بوريطة وزير الخارجية والتعاون والمغاربة المقيمين بالخارج، مع أبرز دول شرق أوربا، التي كانت في السابق تابعة للاتحاد السوفياتي.

    وخلال 24 ساعة فقط، أجرى ناصر بوريطة، اليوم الخميس، مباحثات هاتفية مع وزير الشؤون الخارجية والتجارة بجمهورية هنغاريا، بيتر زيجارتو، حيث ذكر بلاغ لوزارة الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج أن الوزيرين أشادا بالعلاقات الممتازة بين البلدين، والتي ما فتئت تتطور وتتنوع منذ الزيارة التي قام بها الملك محمد السادس إلى هنغاريا سنة 2016، حيث أضاف المصدر ذاته، أن توطيد العلاقات مع هنغاريا، العضو في مجموعة (فيشغراد)، يتماشى تماما مع رؤية جلالة الملك الرامية إلى تنويع الشراكات داخل الاتحاد الأوروبي.

  • كما، أجرى ناصر بوريطة، اليوم الخميس 18 مارس 2021 كذلك، اتصالا هاتفيا مع وزير الخارجية البولندي، زبيغنيو راو، حيث أكد بوريطة أن توطيد العلاقات مع بولونيا يندرج في إطار رؤية الملك محمد السادس، الرامية إلى تنويع الشراكات داخل الاتحاد الأوروبي، حيث سلط الوزيران الضوء على العلاقات الممتازة بين البلدين وأكدا على أهمية مواصلة تعزيز الحوار السياسي والتعاون الثنائي، وخاصة في المجال الاقتصادي.

    الاقتصاد والسياسة، هما المحوران الرئيسيان للمباحثات الهاتفية، التي جمعت بوريطة ووزراء دولتين هامتين في منطقة وسط وشرق أوربا، خاصة وأن مواقف دول شرق أوربا أو ما يعرف بالجمهوريات السوفياتية السابقة، معتدلة فيما يخص القضية الوطنية، مقارنة مع دول أوربية اخرى.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    زخات مطريةرعدية ورياح قويةيومي الأربعاء والخميس المقبلين بعدد من أقاليم المملكة