رغم صراخ”البيجيدي”…نواب الأحزاب يلغون العتبة نهائيا ويتوجهون لمشاهدة البارصا

رغم صراخ”البيجيدي”…نواب الأحزاب يلغون العتبة نهائيا ويتوجهون لمشاهدة البارصا

A- A+
  • شهدت لجنة الداخلية والجماعات المحلية والتعمير وسياسة المدينة قبل قليل، بمجلس النواب، حدثا استثنائيا بجميع المقاييس، حيث بقي النواب البرلمانيون الـ 12 الممثلون لحزب العدالة والتنمية بلجنة الداخلية، يصرخون لوحدهم حول توافق جميع الأحزاب لإلغاء العتبة بشكل نهائي، في الانتخابات التشريعية والوطنية المنتظرة.

    نواب الحزب المسير للحكومة، وجدوا أنفسهم وحيدين في مواجهة جميع الأحزاب الممثلة في البرلمان، حيث من أصل 41 عضوا باللجنة، فقط 12 عضوا المنتمين للحزب، هم الذين صوتوا ضد إلغاء العتبة، وكذا تعديل القاسم الانتخابي على أساس المسجلين، حيث لم يسعفهم تناوبهم على أخذ الكلمة على إثارة انتباه الفرق البرلمانية الحاضرة.

  • وزير الداخلية عبد الوافي لفتيت كممثل للحكومة رفض احتساب القاسم الانتخابي على أساس المسجلين كما تطالب جميع الفرق البرلمانية باستثناء البيجيدي، لكن الكلمة الفصل في لجنة الداخلية، تعود للبرلمانيين والذين صوتوا بالأغلبية على تعديل القاسم الانتخابي بناءً على المسجلين في اللوائح وليس المصوتين.

    ومباشرة بعد التصويت على القاسم الانتخابي وإلغاء العتبة، غادر غالبية الأعضاء الحاضرين لأشغال لجنة الداخلية، حيث توجه الجميع مسرعا لمشاهدة مباراة برشلونة، بعد التصويت على أهم تعديلين في المنظومة القانونية للانتخابات، فيما بدا الحزن مخيما على برلمانيي البيجيدي الذين لجؤوا إلى صفحاتهم بالفيسبوك للتعبير عن غضبهم.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    وفاة الممثلة البريطانية هيلين ماكرورى متأثرة بإصابتها بمرض السرطان