الحركة الثقافية الأمازيغية بجامعة ابن زهر بأكادير تقدم تقريرا للأمم المتحدة

الحركة الثقافية الأمازيغية بجامعة ابن زهر بأكادير تقدم تقريرا للأمم المتحدة

A- A+
  • استنجدت الحركة الثقافية الأمازيغية” بجامعة ابن زهر بمدينة أكادير، بالمبعوث الشخصي للأمين العام الأممي إلى الصحراء المغربية؛ هورست كوهلر، من أجل وقف زحف فصيل الطلبة الصحراويين المحسوبين على جبهة “البوليساريو” والاعتداءات التي يقومون بها ضد الطلبة الأمازيغ داخل الحرم الجامعي والتي راح ضحيتها عدد من الطلبة بجامعة أكادير بعد مقتل طالب ينتمي إلى فصيل “الطلبة الصحراويين” السنة الماضية إثر اندلاع مواجهات عنيفة بين الطرفين.

    ووجهت الحركة الثقافية الأمازيغية تقريرا مفصلا بهذا الخصوص للمبعوث الأممي تؤكد فيه أن جبهة البوليساريو ذات النزعة الانفصالية تقوم بتجييش مجموعة من طلبة الصحراء من أجل التوغل داخل الجامعات المغربية ومن بينها جامعة ابن زهر بأكادير، بغية تنفيذ هجمات على الطلبة الناطقين باللسان الأمازيغي خاصة المنحدرين من مناطق الجنوب الشرقي وهو ما يمس بالنظام العام داخل الجامعة ويربك السير العادي للدراسة من خلال حرمان مجموعة من الطلبة الأمازيغ من اجتياز امتحاناتهم النهائية الموسم الفارط بعد الأحداث الدامية التي شهدتها كلية الآداب والعلوم الإنسانية ومحيطها .

  • وأضافت الحركة في التقرير الموجه للمبعوث الأممي إلى الصحراء المغربية، أن الطلبة المحسوبين على ما أسمته “شبيبة البوليساريو” تمادوا في أفعالهم الإجرامية من اعتداءات وعنف وسرقة ممتلكات وهواتف الطلبة الأمازيغ وتعريضهم للتفتيش والتنكيل والتعذيب بشتى أنواعه مع تهديد الكثير منهم بالتصفية الجسدية ناهيك عن تهديد الطالبات بالاغتصاب.

    وطلبت الحركة الأمازيغية بالتدخل العاجل لوقف مسلسل هذا العنف المقترف من طرف هؤلاء داخل جامعة ابن زهر ووضع حد للرعب الذي يعيشه الطلبة بسبب هجومات المحسوبين على الجبهة الوهمية، مؤكدة أن الوضع أصبح جد مقلق وينذر بكارثة حقيقية داخل الجامعة.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي