سلا : سجال حزبي يرافق السجن النافذ لمسؤول بالتقدم والاشتراكية

سلا : سجال حزبي يرافق السجن النافذ لمسؤول بالتقدم والاشتراكية

A- A+
  •  

    لاحديث داخل حزب التقدم والاشتراكية، سوى عن الحكم الصادر في حق نائب الكاتب الجهوي لحزب التقدم والاشتراكية لجهة مراكش، بعد حكم المحكمة بمدينة سلا، عليه بالسجن النافذ لمدة ثمانية أشهر مع إتلاف المخدرات ومصادرة المحجوزات من الهواتف النقالة لفائدة الخزينة العامة.

  • الخبر، تحول إلى نقاش كبير وسجال داخل حزب التقدم والاشتراكية، حيث تفاجأ قياديون في الحزب، بوجود مسؤول به، سيتابع قضائيا بحيازة المخدرات، ومطالبته بإرجاع سيارة لفائدة مالكتها، بالإضافة إلى ضبطه مع شخص آخر أدين هو الآخر بـ 11 شهرا سجنا نافذا.

    كما وجد معارضو نبيل بن عبد الله الأمين العام داخل الحزب، الفرصة مواتية لمهاجمة تدبيره، حيث يرون بأنه تم تقديم ما يطلقون عليهم “القادمين الجدد وأبناء صحاب الشكارة”، على مناضلي الحزب، الذين تمرسوا في جميع أذرعه وهياكله التنظيمية، خاصة والمغادرة الجماعية لأعضاء الحزب، نحو تنظيمات أخرى بينها الاتحاد الاشتراكي.

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    بعد الرميد الأزمي يقدم استقالته من رئاسة المجلس الوطني ومن الأمانة العامة