مضيان : كل وزراء العثماني ينصبون أنفسهم رؤساء للحكومة

مضيان : كل وزراء العثماني ينصبون أنفسهم رؤساء للحكومة

A- A+
  • وصف نور الدين مضيان، رئيس الفريق الاستقلالي بمجلس النواب، في تصريح ل “شوف تيفي”، أن وزراء العثماني ينصبون أنفسهم رؤساء، للحكومة، محملا مسؤولية غياب الوزراء في الجلسات المبرمجة داخل البرلمان إلى رئيس الحكومة.

    ووصف مضيان حكومة “البيجيدي” بالقول : إن فاقد الشيء لا يعطيه، في إشارة واضحة الى أن العثماني أبان عن فشله الذريع في ضبط الحكومة ومسايرة عمل البرلمان.

  • وأضاف مضيان أن العرقلة الوحيدة التي يشهدها العمل النيابي هو الحكومة، مع العلم أن العثماني توصل بالعديد من المراسلات دون تجاوب أو تفاعل، واكتفى مضيان بالقول:” لمن تقرأ زابورك يا داوود”، معتبرا أن الحكومة لا تساير الدينامية التي يعمل بها المجلس وبالتالي لا يساعد ذلك على الأداء الجيد للبرلمان.

    وأوضح رئيس الفريق الاستقلالي، أنه ليس من المنطقي أن تستغل الحكومة جائحة كورونا لتجميد العمل الرقابي والتشريعي والهروب إلى الأمام.

    وأضاف المتحدث نفسه، أن أزيد من 200 مقترح قانون لم يتم التجاوب معها من طرف رئيس الحكومة، وهي مقترحات وازنة من شأنها أن تكون قيمة مضافة على المستوى التشريعي، لكن للأسف انطباع الحكومة يظل ثابتا وسلبيا في التعامل مع مقترحات القوانين الذي لا يساعد النواب على الإنتاج والإبداع.

    فعلى مستوى القوانين، أكد مضيان على أنهم كانوا ينتظرون إفراج الحكومة على مقترحاتهم التي ظلت حبيسة الرفوف خاصة وأن عمر الولاية التشريعية في مراحله الأخيرة.

    وأبدى مضيان عن تخوفه من أن تفاجئهم الحكومة في الدقائق الأخيرة، قبيل موعد الانتخابات بإحالة هاته القوانين وعلى الأخص تلك المتعلقة بالمنظومة الانتخابية.

    وعلى مستوى الرقابة، سجل مضيان نفس الملاحظات حيث اعتبر بأن تواجد الحكومة داخل البرلمان جد محتشم وجد ضعيف نظرا لغياب التفاعل مع أسئلتهم الرقابية، وخاصة عندما يتعلق الأمر بالوضع الاقتصادي والاجتماعي المترتب عن هذه الجائحة، وأن الحكومة لا تجيب عن الأسئلة ذات الطابع الآني و الاستعجالي.

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    لزرق: تعديل النمط الانتخابي بات حاجة ملحة اليوم ويجب أن يكون للمصلحة الوطنية