بعد غضب العثماني.. البرلمان يدخل على خط صفقات الوزيرة بوشارب

بعد غضب العثماني.. البرلمان يدخل على خط صفقات الوزيرة بوشارب

العثماني

A- A+
  • يبدو أن سعد الدين العثماني رئيس الحكومة، سيجد الفرصة التي كان ينتظرها منذ شهور، لتصفية حساباته مع وزيرة إعداد التراب الوطني و التعمير والإسكان وسياسة المدينة نزهة بوشارب، خاصة بعد إعفاء أحد القياديين البارزين في حركة التوحيد والاصلاح من منصب قانوني هام بالوزارة.

    ووفق معطيات حصلت عليها “شوف تيفي” فالوزيرة الحركية نزهة بوشارب، تعيش أياما عصيبة بفعل قراراتها وتدبيرها للوزارة، حيث يعتبرها رئيس الحكومة، أضعف وزيرة في تشكيلته الحالية، رغم أنها تشرف على قطاع حيوي، له علاقة مباشرة بالمواطنين، لكنها لا تحظى برضا رئيسها المباشر في الحكومة، الذي يتابع بشكل دقيق تدبير وزيرته للقطاع.

  • المعطيات ذاتها شددت على أن برلمانيين يسارعون الخطى بهدف تشكيل لجنة للقيام بمهمة استطلاعية للوزارة، بعد تسريب وثيقة تكشف عن فوز مكتب للدراسات بصفقة تقترب من 500 مليون سنتيم، للقيام بدراسة لهياكل الوزارة بهدف تحسين الأداء الوظيفي والإداري بالوزارة.

    وحسب المعطيات ذاتها، فهناك فريقان برلمانيان يرغبان بشدة في الإسراع بالمهمة الإستطلاعية، لكن مهمتهما قد تصطدم بالتحالفات ومكونات البرلمان، لكن الصفقة التي أطلقتها الوزيرة المعروفة وطنيا بين مكاتب الدراسات، ستشعل النقاش داخل البرلمان، خاصة والاستنفار المعلن بين جميع القطاعات لمواجهة التحديات الناتجة عن فيروس كورونا.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    محكمة الدار البيضاء تدين “مُخَرب” حافلات ألزا بسنتين سجنا نافذا وغرامة مالية