دورية لوزارة الصحة تقرر إبقاء مصابي كورونا في منازلهم وليس في مستشفيات العزل

دورية لوزارة الصحة تقرر إبقاء مصابي كورونا في منازلهم وليس في مستشفيات العزل

A- A+
  • قررت وزارة الصحة المغربية إبقاء مصابي كورونا في منازلهم وليس في مستشفيات العزل، ومواصلة الإجراءات الإحترازية والإلتزام بكافة قواعد العزل المنزلي والتباعد الإجتماعي، ما عدا المسنين الذين يتجاوز سنهم 65 سنة، أو من بهم أمراض مزمنة.

    وفي هذا الإطار كشف علي لطفي، رئيس الشبكة المغربية للدفاع عن الحق في الصحة لــ” شوف تيفي”، أن القرار الذي اتخذته وزارة الصحة بخصوص إبقاء المصابين بكورونا الذين ليست لديهم أعراض ظاهرة بمنازلهم، هو قرار معمول به في عدة دول بعدما تبين أن الطاقة الاستيعابية للمستشفيات لم تعد قادرة على تحمل كل المرضى، لكن للوقاية، وخوفا من انتشار العدوى عبر المصابين الذين لا تظهر عليهم الأعراض، قرروا إبقاءهم في منازلهم والمثول للعلاج عن بعد، مع الالتزام بكل التدابير حتى داخل منازلهم، مثل الوقاية والتباعد، حتى لا يتم انتشار العدوى في صفوف الأسرة، وفي نفس الوقت أقرت الوزارة التكفل بالمسنين الذين يتجاوزون 60 سنة، والمصابين بالأمراض المزمنة.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    القيادة الفلسطينية ترفض التطبيع الإسرائيلي الإماراتي وتعتبره خيانة للقدس