محققو درك أزمور يفكون لغز جثة عثر عليها بغابة الحوزية

محققو درك أزمور يفكون لغز جثة عثر عليها بغابة الحوزية

A- A+
  • تمكّن محققو درك أزمور من فكّ لغز جثة أحد الأشخاص الت عثر عليها ملقاة بجانب الطريق المؤدية إلى فران سيدي مصباح، بجماعة الحوزية، بإقليم الجديدة، في ظروف غامضة.

    وحسب مصادر محلية، فإن التحريات كشفت عن هوية الهالك الذي كان يسمى قيد حياته المصطفى، ويقطن بدوار تكني بجماعة مولاي عبد الله بإقليم الجديدة، مشيرة إلى أنه وبعد معاينة الجثة ومسح محيطها، تمت ملاحظة آثار الضرب بادية على الضحية، وهو ما أثار شكوك المحققين حول تعرض الهالك للعنف قبل مفارقته الحياة.

  • ووفق نفس المصادر، فإن الأبحاث والتحريات كشفت أن الضحية كان رفقة شخصين ينحدران من جماعة مولاي عبد الله بإقليم الجديدة، حيث صرحا خلال استنطاقهما، بأنهما كانا رفقته بمنتج سيدي بوزيد، حيث نشب خلاف حاد بينهما وبينه تحول في رمشة عين إلى جريمة قتل، ليقررا التخلص من الجثة بغابة الحوزية.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    فاجعة سيدي علال البحراوي تتكرر بسلا بعد محاصرة النيران لطفل داخل شقة