غريب : يقتل صحافية ويعاقب بـ250 ساعة سجنا !

غريب : يقتل صحافية ويعاقب بـ250 ساعة سجنا !

A- A+
  • قضت محكمة بلجيكية بالسجن لمدة 250 ساعة في الخدمة الاجتماعية مع سحب رخصة السياقة لأربع سنوات، لسائق في العشرينات من العمر، قتل الصحافية ستيفاني فيربراكيل، في قضية تعود لعامين بالضبط في نونبر 2017.

    وشكل الحكم صاعقة بالنسبة لأبوي الصحافية هايلد وباتريك فيربراكيل، ليخرجا في تصريح صحافي يعتبران فيه أن الحكم يعطي “الضوء الأخضر لجميع القتلة”.

  • وقال باتريل وهايلد فيبراكيل،” هذا الحكم بمثابة سكين في الظهر لكل من يناضل من أجل المزيد من السلامة على الطرقات من أجل نفسه وأجل أطفاله”.

    وعلى الرغم من مطالبة المدعي العام بالسجن لمدة 18 شهرًا للسائق ، فند القاضي هذه المطالب، في الوقت الذي أصبح فيه الجاني مطالبا بإعادة اختبارات القيادة الخاصة به في غضون أربع سنوات لاستعادة رخصته.

    وقال والدا الضحية: “عليه أن يعمل لمدة ستة أسابيع ، ستة أسابيع هذا لا شيء “إنه لم يحصل على غرامة “، وهم يستنكرون الحكم المخفف على السائق.

    وأضاف الوالدان “هذا هو الضوء الأخضر لجميع القتلة، اتركوه يذهب ، فلن يحصل على عقوبة شديدة على أي حال” ، هذه هي الإشارة التي يرسلها القضاء لأي شخص يقوم بقتل أحد العابرين الآمنين في الطرقات

    وكانت الصحافية ستيفاني فيربراكيل، البالغة من العمر 28 سنة، تعرضت لحادثة بعدما صدمتها سيارة في شارع بشيربريك في نونبر 2017، كانت تسير بسرعة 90 كلمتر في الساعة، في منطقة تحدد السرعة فيها بـ 50 كلمتر فقط.

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    لزرق: تعديل النمط الانتخابي بات حاجة ملحة اليوم ويجب أن يكون للمصلحة الوطنية