هيئات أمازيغية وحقوقية تعلن يوما “للغضب” بتيزنيت

هيئات أمازيغية وحقوقية تعلن يوما “للغضب” بتيزنيت

A- A+
  • تستعد مجموعة من الفعاليات الأمازيغية والتنظيمات الحقوقية والنقابية للخروج للشارع بمدينة تيزنيت للاحتجاج على مجموعة من المشاكل التي تتخبط فيها المدينة وللتنديد بالتراجعات التي عرفتها تيزنيت في الآونة الأخيرة على مستوى قطاعات متعددة.

    وأطلقت الفعاليات الداعية لهذا الاحتجاج اسم “يوم الغضب” على شكلها الاحتجاجي، معلنة عن برنامجه العام والذي سيبتدأ بوقفة احتجاجية يوم الأحد بداية من الساعة السادسة والنصف مساءا لتليه مسيرة سيرا على الأقدام ستجوب بعض الشوارع الرئيسية لعاصمة الفضة.

  • وأكد الداعون ل “يوم الغضب” بتيزنيت على أن خروجهم للاحتجاج جاء نتيجة الأوضاع التي وصفوها ب”المزرية” وتتخبط فيها المدينة ولخصوها في تراجع الخدمات الصحية بالمستشفى الإقليمي وغياب مشاريع استثمارية تساهم في اجثثات المدينة من الركود والجمود الذي تعيش على وقعه، علاوة على استفحال المتشردين والمهاجرين الأفارقة الذين تم إغراق شوارع تيزنيت بهم من طرف جهات معينة وغيرها من الملفات الساخنة التي أضحت تقض مضجع كل التيزنيتيين.

    وفي إطار الاستعداد لهذا الشكل الاحتجاجي شهد مقر منظمة تامينوت يوم أمس عقد اجتماع حضرته عدة هيئات جمعوية وحقوقية وسياسية ونقابية وخصص لمناقشة أهم الخطوط العريضة ليوم الغضب، ووضع كافة الترتيبات الخاصة به، وأهم المطالب والشعارات التي سيتم رفعها، وتوجهيها للمسؤولين الإقليميين والوطنيين من أجل إعادة التوهج للمدينة.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    القاسم الانتخابي وتوسيع حالة التنافي وغيرها..أبرز مستجدات القوانين الانتخابية